ثقافة برمجية

ما هي تقنيات تطوير تطبيقات لأجهزة آيفون، آيباد، آيبود وساعة آبل الذكية

آبل
كُتب بواسطة فراس اللو

لا شك أن أجهزة آبل الذكية انتشرت بشكل كبير وأحدثت ثورة في عالم الهواتف والحواسب اللوحية، ومع كل عام تعمل الشركة على اصدار تقنيات حديثة لتحسين تجربة استخدام هذا النوع من الأجهزة.

وتعمل جميع أجهزة شركة آبل الذكية بما فيها الهواتف، الحواسب اللوحية، أجهزة تشغيل الموسيقى ( آيبود ) وساعة آبل الذكية بنظام “آي أو إس” iOS، وهو نظام يختلف عن نظام تشغيل حواسب آبل التي تعمل بنظام “أو إس إكس” OS X.

ولتطوير تطبيقات لأجهزة آبل الذكية أنت بحاجة في البداية إلى حاسب من شركة آبل يعمل بنظام ماك، والسبب في ذلك ضرورة استخدام بيئة آبل التطويرية “إكس كود”  xCode المتوفرة فقط لهذا النظام.

لغات البرمجة المُستخدمة داخل هذه البيئة هي Objective-C أو “سويفت” Swift، وهما لغتين من تطوير شركة آبل.

لغة سويفت تم تقديمها عام 2014، وهي لغة سهلة الاستخدام إذا ما قُورنت بلغة Objective-c لكن اللغتين يسمحون بكتابة تطبيقات وبنفس الأداء.

تتوفر أيضًا إمكانية كتابة تطبيقات باستخدام لغات تطوير صفحات الويب مثل HTML 5، جافا سكريبت بالإضافة إلى CSS، لكن الموارد التي يُمكن الوصول إليها داخل الجهاز ليست كثيرة.

ولتطوير التطبيقات باستخدام لغات تطوير الويب يُمكن الإستعانة ببعض أُطر العمل مثل PhoneGap أو Titanium فالتطبيقات التي أُنتجت باستخدامهم كثيرة من أهمها “باي بال” Paypal، “سيسكو” Cisco بالإضافة إلى “إي باي” eBay.

أخيرًا، لنشر التطبيقات داخل المتجر فالمُستخدم بحاجة إلى الحصول على حساب مُطوّر مقابل 99$ سنويًا، بالإضافة إلى موافقة الشركة على التطبيق قبل نشره رسميًا داخل المتجر.

عن الكاتب

فراس اللو

مُبرمج ومُطوّر مواقع مُستقل، مُوسس موقع بديل وعضو فريق التحرير في البوابة العربية للأخبار التقنية.

2 تعليقان

  • يمكنك تطوير التطبيقات عن طريق برنامج Xcode على أجهزة الماك ! أخي هل الطريق شاقة جداً من أجل البرمجة على لغة objective-c ?

    • لا الطريق ليست شاقّة، تحتاج إلى إرادة فقط وكل شيء يُصبح سهلًا.
      إذا لم تبدأ بـ Objective-c أنصحك بتعلم Swift عوضًا عنها، فهي أسهل وأفضل من وجهة نظري.

اترك تعليقًا