PHP

كيفية التعامل مع “المصفوفات” Arrays

المصفوفات
كُتب بواسطة فراس اللو

المُتغيّرات بشكل عام هي عبارة عن صناديق لتخزين قيم بداخلها لاستخدامها في أكثر من مكان بكل سهولة، لكن تخيّل معي أنك تعمل على برنامج للتعامل مع أسماء الطلاب، فالطريقة التي في بالك الآن هي تعريف أكثر من مُتغير لكل اسم طالب std1,std2,std3,……..,std100.

هذا حل غير عملي أبدًا، لأنك كمبرمج يجب أن تُدرك أنه كلما كان برنامجك مكتوب بأسطر أقل، كُلما كان الأداء أفضل، لذا ليس من المعقول إنشاء مُتغيّر لكل طالب، ولهذا السبب أوجدت “المصفوفات” Arrays.

المصفوفة بشكل عام يُمكن اعتبارها الصندوق الأكبر الذي يحوي بداخله على صناديق صغيرة، أو إذا اعتبرنا أن الكتب هي المتغيّرات، فالمكتبة هي مصفوفة هذه الكتب.

كمثال عملي دعنا نتعرف على شكلها ومقارنتها مع المُتغيّرات التقليدية

لاحظ أننا في الأسطر الخمسة الأولى قُمنا بتعريف مُتغيّرات، لكن في السطر السادس قُمنا بتعريف مصفوفة تحوي على جميع الطلاب بداخلها وبسطر واحد فقط.

فائدة المصفوفات في لغة بي إتش بي أنها يُمكن أن تحمل الكثير من القيم وبذلك لست بحاجة لمعرفة عدد أسماء الطلاب مُسبقًا لتعريف مُتغيّرات على عددهم.

  • الآن حان دورك، قُم بإنشاء ملف جديد وقُم بتعريف مصفوفة بداخله، الشكل التقليدي لتعريف المصفوفة يكون
  • الآن حصلت على مصفوفة فارغة، يُمكنك طباعة محتوياتها باستخدام دالة print_r وليس echo
  • لإضافة قيم لهذه المصفوفة يُمكن اضافتها على الشكل
  • لاحظ أننا فقط قُمنا بكتابة اسم المصفوفة متبوعة بـ [] ثم إشارة المساواة، بعدها يُمكن إضافة أي قيمة نرغب بها.
  • احفظ الملف السابقة وقُم بتجربته لتلاحظ طباعة محتويات المصفوفة على الشاشة مُباشرةً.

بشكل مُختصر المصفوفة هي مُتغّير خاص قادر على حمل أكثر من قيمة على عكس المُتغيّرات التقليدية التي تحمل قيمة وحيدة على الأكثر.

سنتعرف لاحقًا على طريقة التعامل مع هذه المصفوفات وطريقة الاستفادة من بعض خصائصها التي تجعل البرمجة أمتع.

عن الكاتب

فراس اللو

مُبرمج ومُطوّر مواقع مُستقل، مُوسس موقع بديل وعضو فريق التحرير في البوابة العربية للأخبار التقنية.

4 تعليقات

اترك تعليقًا