علاجات علم النفس

كيفية التخلص من رهاب الدم

الكثير من الناس يُعانون من الرُّهاب أو ما يسمى “فوبياPhobia، وهي حالة تصيب الإنسان وتجعله يخاف من أمور اعتيادية بشكل كبير ويصاب باضطراب جسدي ونفسي بسبب هذا الخوف.

أحد أنواع الرهاب هو “رُهاب الدم” أو الخوف الشديد من رؤية الدم، حيث يهلع المصاب به لمجرد رؤية الدم سواء أكان هذا الدم هو دمه أو دم غيره.

لرُهاب الدم أعراض متنوعة نذكر منها:

  • انخفاض في معدل ضربات القلب.
  • انخفاض مفاجئ في ضغط الدم قد يؤدي إلى الإغماء.
  • صعوبة التنفس وضيق في الصدر.
  • ضيق في الجهاز الهضمي مما يؤثر على عمله.
  • ضعف عام وارتخاء في عضلات الجسم.

للتخلص من رهاب الدم، اتبع الخطوات التالية:

  • اذهب إلى أخصائي نفسي وسيعالجك بطريقة العلاج السلوكي المعرفي، حيث يقوم بتعليمك طريق التخلص من الخوف الشديد أثناء رؤية الدم.
  • قُم بمشاهدة صور للدم والجروح بين فترة وأخرى لتتعود على منظر الدم ويقل خوفك منه.
  • تعلم كيفية رفع ضغط الدم عن طريق التحكم بانقباض العضلات الكبيرة في الجسم، فهذا يساعد على التقليل من حدوث الإغماء.
  • تدرب على كيفية التخلص من التوتر والقلق، وذلك بممارسة تمارين الاسترخاء.
  • إن فشلت كل الطرق السابقة، يجب عليك الذهاب إلى الطبيب لكي تأخذ بعض الأدوية التي تعالج القلق.

رهاب الدم حالة منتشرة عند النساء والأطفال ولها تأثيرات نفسية شديدة، وفي بعض الأحيان تؤدي هذه التأثيرات إلى إضرار جسدي بجسم المريض يظهر عليه مستقبلًا.

عن الكاتب

عبدالملك عبداللطيف

مدير مشروع كيف صحّة، طالب طب سنة خامسة في كلية طب الموصل، لديه خبرة فيما يتعلق بالمجال الصّحي والطّبي، ويحب مشاركتها مع الآخرين.

2 تعليقان

  • لم أفهم النقطة المتعلقة بــ”تعلم كيفية رفع ضغط الدم عن طريق التحكم بانقباض العضلات الكبيرة في الجسم، فهذا يساعد على التقليل من حدوث الإغماء.”

    وشكرا جزيلا لكم على ما تقدموه من الفائدة

    • يقوم الطبيب بتعليم المريض الذي يعاني من رهاب الدم طريقة معينة لرفع ضغط الدم وذلك عن طريق التحكم بانقباض بعض العضلات الكبيرة في الجسم.
      عفوًا، ونتمنى لك الفائدة معنا.

اترك تعليقًا