أمراض

ما هو مرض النوم القهري

النوم القهري
كُتب بواسطة يوسف دياربكرلي

يعتبر مرض “النوم القهري”  Narcolepsy اضطرابًا عصبيًا يصيب القدرة على التحكم بالنوم والصحو عند المريض، حيث يعاني المصاب بالنوم المفرط مع نوبات متقطعة لا إرادية من النوم خلال ساعات النهار، مع إمكانية حدوث هذه الأعراض في أي وقت من اليوم وأثناء أي نشاط يقوم به المريض.

ما هي أسباب النوم القهري

لا يزال السبب مجهول حتى الآن، إلا أن بعض الدراسات توصلت إلى أن انخفاض إنتاج مادة “هايبوكريتن”Hypocretin في الدماغ قد يكون مسؤولًا عن الأعراض.

كما أشارت دراسات أخرى إلى احتمالية وجود شذوذات في بعض المراكز الدماغية المسؤولة عن تنظيم نوم “حركة العين السريعة”  Rapid Eye Movement وذلك بسبب عوامل متعددة لم يتم تحديدها بعد.

ما هي أعراض النوم القهري

  1. النوم المفرط في ساعات الصباح مع نوبات لا إرادية من السقوط في النوم أثناء المهام  التي يقوم بها المصاب مما يتعارض مع أنشطة الحياة اليومية، علمًا أنه لا علاقة لهذا الأمر بعدد ساعات النوم أثناء الليل.  
  2. التغيم العقلي، نقص الطاقة والتركيز، النسيان، الاكتئاب و/أو الإرهاق الشديد.
  3. الضعف العضلي الشديد المفاجئ.
  4. قد يعاني المصاب من الهلوسات البصرية أو غيرها، وغالبًا ما تكون مخيفة للمريض.
  5. شلل النوم ويتمثل في عدم القدرة المؤقتة على الكلام أو الحركة أثناء السقوط في النوم أو الصحو، وعادة ما يستمر ثوان إلى دقائق معدودة، بعدها يستعيد المصاب القدرة على الحركة والكلام.

ما هو العلاج

بالرغم أنه لا يتوفر إلى الآن علاج شافٍ للمرض، إلّا أنه يلزم زيارة الطبيب المختص لوصف بعض العلاجات الدوائية التي تستطيع التحكم بالأعراض عند معظم المرضى.

المصدر:

WebMD

عن الكاتب

يوسف دياربكرلي

طبيب مقيم جراحة عامة، مترجم طبي، يعمل في مجال التعليم والتدريب الطبي والتثقيف الصحي.

اترك تعليقًا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.