أجهزة آبل

كيفية التأكد من نوع جهاز آيفون GSM أم CDMA

كُتب بواسطة بيبرس الحاج بارة

آبل شركة عظيمة ولها مساهمات كبيرة في مجال التكنلوجيا وخصوصاً تكنلوجيا الاتصالات، ومن أهم إنجازاتها هاتف آيفون بمختلف إصداراته، وإن كنت من أصحاب آيفون قد تواجه بعض التعقيدات خصوصاً عندما يتعلق الأمر بنوع الشبكة CDMA أم GSM.

وإن شركة آبل نتنج من كل جهاز عدة إصدارات (قد لا ينتبه المستخدم البسيط) ولكن عند القيام بعملية التهيئة أو التحديث بشكل يدوي قد يجد بعض المشاكل في اختيار ملف IPSW الذي يجب تحميله حينها.

لحسن الحظ طريقة التمييز بين هذه الأنواع هي طريقة بسيطة، وذلك بالنظر على خلفية الجهاز تحت كلمة iPhone ستجد عدّة جُمل، ابحث عن كلمة Model والتي غالباً ما تكون موجودة في أول السطر الثاني، وستجد بعدها رقم الطراز كما هو موضح بالصورة أدناه.

بمجرد معرفة رقم الطراز تستطيع تحديد نوع جهازك، فمثلا جهازي هو “آيفون 4” iPhone 4 ورقم الطراز هو A1332، وبالتالي فإن الجهاز نسخة GSM، أما إذا كان رقم الطراز هو 1349 فيكون الهاتف حينها نسخة CDMA.

فيما يلي جميع الإصدارات مع رقم الطراز الخاص بكل واحد منها:

  • “آيفون 5” iPhone 5:
    1. A1428 – iPhone 5 هو (GSM)
    2. A1429 – iPhone 5 هو (GSM و CDMA)
    3. A1442 – iPhone 5 هو (CDMA، ونسخة خاصة بالصين)
  • “آيفون 4 إس” iPhone 4S:
    1. A1431 – iPhone 4S هو (GSM نسخة خاصة بالصين)
    2. A1387 – iPhone 4S
  • “آيفون 4” iPhone 4:
    1. A1349 – iPhone 4 هو (CDMA)
    2. A1332 – iPhone 4 هو (GSM)
  • “آيفون 3 جي إس” iPhone 3GS:
    1. A1325 – iPhone 3GS هو (نسخة خاصة بالصين)
    2. A1303 – iPhone 3GS
  • “آيفون 3 جي” iPhone 3G:
    1. A1324 – iPhone 3G هو (نسخة خاصة بالصين)
    2. A1241 – iPhone 3G
  • “آيفون” iPhone:
    1. A1203 – iPhone

لماذا يجب عليَ معرفة كل هذا؟ وهل الموضوع مهم لهذه الدرجة؟

في الواقع إن كنت مستخدم بسيط ولا يقوم بصيانة جهازه بنفسه فلن يهمك هذا الأمر كثيراً، لكن في حال كنت تريد عمل “إستعادة” Restore أو تحديث يدوي لجهازك، فإن اختيار ملف IPSW الخطأ سيؤدي إلى ضياع كبير للوقت وقد يؤدي تنصيب نسخة خاطئة على الجهاز الى كارثة.

[Apple]

عن الكاتب

بيبرس الحاج بارة

طالب في آخر سنة من الثانوية العامة (بكلوريا)، أعيش في دمشق، أهتم بآخر أخبار التقنية وخصوصاً ويندوز 8 وأندرويد.

4 تعليقات

اترك تعليقًا